دولة الفتوى تتمدد ودولة المواطنة تتبدد
بقلم: خالد منتصر

الدولة الدينية تتمدد وتحتل مساحات أوسع وأكبر، والدولة المدنية تتبدد وتنحسر وتتراجع أكثر وأكثر، هل هذا هو حصادنا بعد ثورة 30 يونيو؟ هذا هو السؤال المؤلم والموجع، هل كان خروجنا بالملايين فى ذلك اليوم لمجرد هذا الهدف المتهافت وهو إزالة بديع وعصابته! لو ...المزيد
حورية تحت ودينا فوق!
بقلم: طارق الشناوي

تستطيع أن ترى شباب مصر من خلال ثلاث صور سيلفى، واحدة تحت الأرض، وثانية فوق الأرض، وثالثة مع الرئيس، انزل تحت الأرض فى المترو ستجد أكشاكاً للفتوى، لا تتصور أن هذا يتم بدون ضوء أخضر من السلطة الأمنية، البعض بداخله قناعة أن هذا الشعب لن يصلح معه إلا مزي...المزيد
«مجدى يعقوب» فى كشك الفتوى
بقلم: ليديا يوأنس

أوضح الشيخ «سيد توفيق» مشرف لجنة الفتاوى بمحطة الشهداء فى مداخلة لأحد البرامج أن اللجنة تلقت أسئلة خاصة بالدكتور العالم «مجدى يعقوب» وبعض المواطنين يقولون إنهم سمعوا أن «يعقوب» لن ينفعه علمه فى الآخرة.«كشك الفتوى» فكرة اقترحها مجمع ال...المزيد
هل سينتصر منطق «نحن هنا»؟
بقلم: درية شرف الدين

لم أجد أبلغ من الكلمة الشهيرة (خليهم يتسلوا) حتى أصف تلك الحالة من اللامبالاة واللااستجابة واللاتقدير تجاه ما يحدث الآن من ردود فعل واسعة النطاق وبالغة الاستياء بشأن موضوع بدء نصب أكشاك الفتوى فى محطات المترو كتجربة رائدة سيتم تعميمها فيما بعد. كتبت ...المزيد
المهاجرون الموتى
بقلم: مي عزام

1)أعلنت السلطات الأمريكية اليوم (الإثنين) العثور على ثماني جثث لأشخاص يعتقد أنهم مهاجرون تسللوا إلى الولايات المتحدة داخل شاحنة كبيرة كانت متوقفة خلف أحد المتاجر في مدينة سان أنطونيو بولاية تكساس، وكان هناك 30 شخصاً آخر، مع الجثث أصيبوا بضربة شمس...المزيد
الرغيف الخامس!
بقلم: حمدي رزق

أول الرقص حنجلة، ووزارة التموين تتحنجل، تتلمظ لرغيف العيش «أبوشلن»، تود لو رفعت أسعاره، ولأن هذا من قبيل المستحيلات، ولا مساس برغيف الخبز سياسة مستقرة، فإن الوزير على مصيلحى يتحنجل، يحوم حول الرغيف يوشك أن يلامسه.وعليه، فإن تقرير الإد...المزيد
حديث لا يموت مع مفكر مات (8): ثورة 52 مثل كل الثورات لها سلبياتها وإيجابياتها ولكنهم لا يبرزون سوى الإيجابيات
بقلم: صلاح منتصر

قلت لتوفيق الحكيم وأنا أناقش معه كتابه الشهير «عودة الوعى» الذى قلب الناصريين ضده: هل من السهل على أى نظام أن يفقد الشعب وعيه؟قال توفيق الحكيم بهدوء: من السهل جدا على أى نظام تسيطر فيه الدولة على مصادر المعلومات وفى يدها مفاتيح الإعلا...المزيد
ممنوع الأقباط
بقلم: منير بشاي

( من كتاب "رحلة حياتى" تحت الطبع) بعد التخرج جاء دور البحث عن عمل. وكانت امى تتوقع ان اعود الى اسيوط للعمل وللحياة بقية العمر فى بلد الاجداد. ولذلك وارضاء لها حاولت فى البداية ان احقق رغبتها. وكانت جامعة اسيوط قد بدأت تفتح ابوابها وك...المزيد
قاعدة محمد نجيب.. «جيش مصر السابع» الذى أشعل غضب قطر وتركيا
بقلم: دندراوى الهوارى

بمجرد الإعلان عن افتتاح قاعدة محمد نجيب العسكرية، لترسم لوحة رائعة من لوحات العزة والفخر للعسكرية المصرية، أصاب القلق والغضب قلوب عواصم إسرائيل وتركيا وقطر، فالقاعدة العسكرية، ليست الأكبر، والمتفردة من نوعها فى منطقة الشرق الأوسط، فحسب، وإنما هى عبار...المزيد
" دمعة ثم .... "
بقلم: الأنبا أرميا

"أمسك بقلمه ، وبدأ يخُط أحرفًا متواصلة ترسُم أمام عينيه كلمات تدُق بعنف وتثور في أعماقه ، محدثة جَلَبةً هائلةً في رأسه الصغير ؛ فهو لم يتخطَّ عامه الثاني والعشرين بعد لٰكنه يتأهب للدُّخول في معترك الحياة ؛ فبعد أيام قليلة سيتسلم عمله في إحدى الشركات...المزيد
الفقراء المتفوقون.. أين سيعملون؟
بقلم: سعيد الشحات

حين يذكر طالب فقير من أوائل الثانوية العامة أنه يتمنى الالتحاق بكلية الطب لكنه يخشى مصاريفها، فهذا يعنى أن خللا موجودا فى منظومة المجتمع، يقود إلى حتمية شعور هذا الطالب وأسرته بفقدان العدالة. وفى الأسبوع الماضى احتفى الإعلام والبرلمان...المزيد
ممدوح حمزة «يشفط» جزيرة فى النيل ويطرد الغلابة.. والدولة صامتة مرتعشة؟!
بقلم: دندراوى الهوارى

«إلى أهالى الوراق.. تمسكوا بحقوقكم ولا تخضعوا لمن يبيع الأرض.. لقد دافعنا عن جزيرة القرصاية 2009 أمام هجوم الاحتلال.. الاتحاد قوة». هذه نص ما كتبه الاستشارى الهندسى والناشط والثورى والمورد الأعظم للخيام والملابس الداخلية لثوار ميدان ا...المزيد
متى يبلغ مؤتمر الشباب سن الرشد؟
بقلم: حمدي رزق

يجب ألا تمر الجولة الخامسة لمؤتمر الشباب التى ستنعقد لاحقاً فى الإسكندرية دون بلورة لمستقبل هذا المؤتمر وتحوله إلى منظمة شبابية وطنية ذات أهداف واضحة، وهياكل تنظيمية معلنة، وعضويات مسجلة، وبرنامج عمل وطنى يجمع شتات المؤتمرات الأربعة السابقة، ويبنى عل...المزيد
«مريم» فى أجرأ كشف هيئة
بقلم: سحر الجعارة

الفرق بين صاحب الشقة وحارس العقار «البواب» هو أن «ساعة عمل» الأول سعرها أضعاف ساعة عمل الثانى.. وأن الأول يعمل تحت مظلة تأمينات اجتماعية، ويحظى بمكانة مرموقة فى المجتمع، ويتمتع بالإجازات ويخصص وقتا لأسرته (سواء كان موظفا أو صاحب عمل حر)، أما الثانى ف...المزيد
بسرعة يا عم الشيخ القطار وصل..
بقلم: حمدي رزق

مكتب بواجهة إسلامية بمحطة مترو الشهداء يتواجد بداخله شيوخ من الأزهر الشريف لإفتاء المواطنين ونشر تعاليم الدين الإسلامى الصحيح، ووعظة عقب صلاة العصر تعمم داخل محطات مترو الأنفاق (الخطوط الثلاثة).مال المترو بالفتوى والإفتاء والوعظ والإرشاد،...المزيد
صالات الجيم بها سم قاتل
بقلم: خالد منتصر

صالات الجيم فى مصر تشهد إقبالاً هائلاً، خصوصاً فى فصل الصيف، لتشكيل ما يسمى بفورمة الساحل للشباب الباحث عن جسم عضلى ضخم، لكنها فوضى بلا رقابة، وللأسف أدت هذه الفوضى إلى كوارث، منها ما رصده صديقى العزيز د. هشام الخياط، أستاذ الكبد بمعهد تيودور بلهارس،...المزيد
نساء الإرهاب.. وسر القناصة الألمانية فى صفوف داعش
بقلم: أكرم القصاص

سوف يظل تنظيم داعش واحدا من أكبر الألغاز التى ظهرت خلال الألفية، ولا أحد يعرف احتمالات الكشف عن كل الأوراق والمفاتيح التى تحيط بهذا التنظيم، وأى مراقب يتابع نشأة ومسيرة التنظيم فى العراق وسوريا، وما يجرى من تحولات حالية يمكنه التعرف على مدى التشابك ب...المزيد
ولا يزال وزير الداخلية يطنش الأقلام!
بقلم: صبري غنيم

- أنا احترت فى أمر وزير الداخلية.. كون الرجل لا يبتسم فهذا حقه، وكونه لا يقرأ ما ينشر عن الأمن، فليس من المعقول أن يتفرغ للصحف، ولديه جهاز إعلامى المفروض أنه لسان حاله.. وكون الوزير نقل مكتبه إلى جهاز الأمن الوطنى، فهذا يحسب له بعد الخبطات الأمنية ال...المزيد
بكام؟ ومنين؟.. السؤال المعاكس
بقلم: مي عزام

(1)بكام؟ ومنين؟السؤال الرسمى للسياسة والاقتصاد فى مصر حاليا، حتى إن أحد الوزراء طرحه بفخر أمام الرئيس قائلا: اتعلمنا منك يا سيادة الرئيس أن نبدأ التفكير فى أى مشروع بسؤال: بكام ومنين؟!!.(2)أ...المزيد
ما بين مريم الأولى والثانية
بقلم: درية شرف الدين

مريم الأولى تلك الطالبة الأسيوطية التى جاءت نتيجتها صفراً لا غير فى الثانوية العامة من سنتين، سُرقت أوراق إجاباتها كلها، لم يتركوا ورقة واحدة ونسبوها لطالب أو لطالبة أخرى بليدة ارتضى أهلها أن يسرقوا نجاح (مريم) التى وصلت إلى الثانوية العامة بعد رحلة ...المزيد
الماء أو الفناء
بقلم: مجدى يوسف

أثارت تصريحات وزير الإعلام السودانى فى القاهرة مؤخرا ما ظللنا نكبته لسنوات بشأن قلقنا البالغ على شريط الحياة الوحيد للشعب المصرى، الذى بدونه لن تكون هنالك حياة فى وادى النيل: مياه النيل.فقد ظللنا نُمَنِّى أنفسنا بـ«التعاون مع إثيوبيا»...المزيد
عمك شنطح
بقلم: طارق الشناوي

أطلقت الدولة العنان لأكثر من هيئة رقابية من أجل إحكام السيطرة على الشاشة الصغيرة بمختلف أطيافها، وهكذا وجدنا الصراع يتأجج بين أكثر من جهاز، الكل يريد أن يُثبت للسلطة السياسية أنه يُمسك بقبضته على المشهد برمته. فى البداية، استطاع الأستاذ مكرم محمد أحم...المزيد
تطعيم ضد السرطان لا تعرفه المرأة المصرية
بقلم: خالد منتصر

فوجئت بكم كبير من التليفونات والأسئلة والتعليقات بعد أن صرحت بشكل عارض وبالصدفة فى برنامج «السفيرة عزيزة» عن وجود تطعيم ضد سرطان عنق الرحم، بل إنه موجود فى عيادات الكثير من أطباء النساء، كنت أحسب أننى أقول معلومة بديهية معروفة، ولم أكن أتخيل أنها مجه...المزيد
الغناء للسيسى!!
بقلم: طارق الشناوي

بعد أربع سنوات فقط ماتت أغنية وطنية كان الشارع يرددها بقوة حتى فى حفلات الزفاف (تسلم الأيادى)، وبعدها لاقت نفس المصير (بشرة خير)، بينما لايزال الناس يعلو صوتهم (بالأحضان) و(يا جمال يا حبيب الملايين) و(ناصر كلنا بنحبك)، إنها ليست أكثر من (نستولوجيا) ح...المزيد
علا غبور.. فارسةٌ من بلادى
بقلم: فاطمه ناعوت

هذا المقالُ هو درسٌ صعبٌ فى «كتاب القراءة»، ليدرسه النشءُ فى بلادى. درسٌ ربما تقرره وزارةُ التربية والتعليم فى مصر فى حقبةٍ مشرقة ما، فى زمن رفيع ما، قد يأتى، وقد لا يأتى أبدًا. وربما لا تقرره أيةُ وزارة على الإطلاق لأنه درسٌ صعبٌ، أو لأن لحظة السموّ...المزيد
أمين مكتبة برتبة عسكرى
بقلم: منير بشاي

(من كتاب "رحلة حياتى" تحت الطبع) تخرجت من كلية الآداب قسم المكتبات وعينت امين مكتبة باحدى المدارس الثانوية بالقاهرة. وكنت اعلم اننى علىّ ان اؤدى الخدمة العسكرية بعد التخرج. ولكن قيل لى ان هذا لن يحدث الآن. كان هناك قانون يطبق على الم...المزيد
ترامب يَطرح “قاعدة العيديد” في المَزاد العَلني.. ومُستعد لنَقلها من قطر لأعلى سِعر.. فمَن هي الدّول المُنافسة ولماذا؟
بقلم: عبد الباري عطوان

وهل هُناك تعارض في المواقف بينه ووزير خارجيته حول الأزمة الخليجية فعلاً؟ ولماذا يَكشف أسرار ثمن زيارته للسّعودية الآن؟نَحمد الله أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لا يتوقّف عن “الثرثرة”، ويُدلي بين الحين والآخر بأحاديث وتصريحات صحافية، أو ي...المزيد
حليب العذراء
بقلم: ليديا يؤانس Lidia Youanas

"حليب العذراء" عنوان غريب .. مش كده ولا إيه؟!وعندما نقول "العذراء" بدون إضافة اسم فتاة، نفهم علي الفور أن المقصود ب"العذراء"، هي العذراء مريم!ولكن إيه حكاية حليب العذراء؟!"هوذا مُنذ الآن جميع الأجيال تُطوبني".هذه العبار...المزيد
«سَطوة الأتراك»
بقلم: الأنبا أرميا

استكملنا الحديث فى المقالة السابقة عن الخليفة «المتوكل» وعَلاقته بـ«العلويِّين»، ونهاية القائد التركى «إيتاخ». ثم عرضنا للفتن والاضطرابات التى انتشرت فى: «سَجَسْتان»، و«أَذِرْبَيچان»، و«مِصر»، و«أرمينيا»، و«سوريا»، و«اليمن»، إضافة إلى ذلك: عدم توقف ا...المزيد
الصورة والبرواز المطلى فضة!
بقلم: مفيد فوزي

(١)حين أجلس لأكتب، ليس لى طقوس خاصة سوى زجاجة ماء ثلث مثلجة وصوت فيروز يعطر المكان، وأكتب على ورق أبيض وأحياناً أتخيله كائناً بشرياً يتفرسنى بعينيه وينتظر ماذا سيمطر القلم من حروف تتعانق لتصنع كلمات. صحيح أن الأقلام واحدة ولكن العقول ...المزيد